موقع الأستاذ الدكتور / فهد بن حمود العصيمي

ما شاء الله تبارك الله

علاج لصرع الأطفال

علاج لصرع الأطفال

الصرع من الامراض العصبية ذات العلاقة بالدماغ

حقق العلماء نجاحا في معالجة أحد أشكال صرع الأطفال بعقار يطلق عليه ستيريبنتول

فقد أثبت هذا الدواء فاعليته في التجارب التي أجريت لمعالجة ما يسمى بالصرع العضلي الارتجاجي

وتظهر أعراض هذا الشكل من المرض في السنوات الأولى من عمر الطفل ولا يمكن السيطرة عليه باستخدام الأدوية التقليدية المستخدمة في معالجة الصرع

وتبدو على الأطفال المصابين علامات التخلف العقلي ابتداء من السنة الثانية من العمر

وكان عقار ستيريبنتول قد أثبت نجاحا في معالجة صرع الأطفال هذا بإعطائه سوية مع دواءين آخرين هما كولبازام وفالبروت

ولتأكيد هذه النتائج أجرى باحثون من مستشفى سان فنسنت دوبول في باريس تجربة جديدة شملت واحدا وأربعين طفلا عولجوا بالستيريبنتول

وقد أعطي الأطفال جميعهم كلوبازام وفالبروت لمدة شهر واحد. بعد ذلك أعطي نصفهم مادة الستيريبنتول وترك النصف الآخر بدونه

ووجد العلماء في الشهر الثالث من التجربة أن تواتر ظهور أعراض الصرع قد قل بنسبة النصف في واحد وسبعين بالمئة من الأطفال الذين عولجوا بالستيريبنتول

ولم يعان سبعة من هؤلاء الأطفال من أي عرض من أعراض الصرع

أما الأطفال الذين لم يعطوا الستيريبنتول فقد قلت معاودة الأعراض بنسبية النصف لدى واحد منهم فقط أي بنسبة خمسة بالمئة

أعراض جانبية

ولم تظهر سوى أعراض جانبية بسيطة على الواحد والعشرين مريضا الذين تلقوا الستيريبنتول بينها النعاس وفقدان الشهية

لكن الأعراض الجانبية اختفت عند اثني عشر طفلا من هؤلاء بعد زيادة جرعة الدواء المركب

وشدد الباحثون في مقال نشروه في مجلة لانست الطبية على أن الدافع وراء تجربتهم هو ضرورة تجريب الدواء على الأطفال لمعرفة مدى تأثيره

وكانت تجارب أخرى قد أجريت على بالغين فقط واستنتجت انطباق النتائج على الصغار

ويؤكد الباحثون على وجود فوارق بين هذا الشكل من الصرع والأشكال الأخرى التي تصيب البالغين والأطفال

وبالتالي فإن العلاج المركب الذي تقترحه هذه الدراسة يفيد نوعا واحدا من أنواع الصرع المتعددة وهو ما يسمى بالصرع العضلي الارتجاجي عند الاطفال